إنســـانيــات .. نحـو عـلم اجـتماعى نـقدى

منتدى دار إنسـانيات للبحوث والنشر
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هل سمعتم عن نجيب سرور ؟؟!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
د. فرغلى هارون
المدير العـام

avatar

ذكر عدد الرسائل : 3278
تاريخ التسجيل : 07/05/2008

مُساهمةموضوع: هل سمعتم عن نجيب سرور ؟؟!   13/6/2008, 2:32 am



أعتقد أحبتى أن الكثيرين منكم لم يسمع عن هذا الشاعر الرائع من قبل، ولذلك يسعدنى أن أصحبكم اليوم فى جولة للتعريف به ، مع قطره من بحر إبداعه الرائق.
نجيب سرور شاعر مصرى مبدع وُلد أول يونيو 1932 في قرية إخطاب بمحافظة الدقهلية فى مصر. برزت ميوله المسرحية في مطلع شبابه , فترك دراسة الحقوق و هو في سنتها النهائية والتحق بمعهد التمثيل ( المعهد العالي للفنون المسرحية الآن ) وحصل علي الدبلوم عام 1956 . وعند تخرّجه انضمّ إلي " المسرح الشعبي " الذي كان تابعاً لمصلحة الفنون اشترك في أعمال " المسرح الشعبي " بالتأليف والإخراج والتمثيل .
في أواخر عام 1958 سافر في بعثة إلي الاتحاد السوفيتي حيث درس الإخراج المسرحي . وفي عام 1963 انتقل إلي المجر وظلّ حتى العام 1964 ، عاد بعدها إلي الوطن ، حيث شهدت القاهرة فترة ازدهار إنتاج سرور المسرحي والشعري والنقدي ، فكان أحد أهم فرسان المسرح المصري المتميزين في فترة الازدهار المسرحي العربي خلال الستينات .
في فترة السبعينات عاني نجيب سرور ظروفاً مأسوية : اضطهد ، وجاع , وتشرَد , وطورد ، وفُصل من أكاديمية الفنون حيث كان يعمل أستاذاً للإخراج والتمثيل .. اُدخل عدة مرات إلي مستشفى الأمراض العقلية ! .. توفي نجيب سرور في 24 أكتوبر 1978 بمدينة دمنهور ، مصر .

أهم أعماله الشعرية :
1- التراجيديا الإنسانية - مجموعة شعرية كتبها بين 1952 و 1959 . صدرت عام 1967 بالقاهرة .
2- لزوم ما يلزم - مجموعة شعرية كتبها في بودابِست عام 1964 ، صدر أول مرة عام 1975 بالقاهرة .
3- الأميّات - رباعيات و قصائد هجائية كتبها نجيب سرور بين 1969 و 1974 ، نشرت بالإنترنت عام 1998 .
4- بروتوكولات حكماء ريش - أشعار و مشاهد مسرحية ، صدر ت بالقاهرة عام 1978 .
5- رباعيات نجيب سرور - ديوان كتبه بين 1974 و 1975 ، صدر عام 1978 .
6- الطوفان الثاني - ديوان كتبه عام 1978 بالقاهرة ، تضمنه المجلد الرابع من أعماله الكاملة عام 1997 .
7- فارس آخر زمن - ديوان كتبه عام 1978 ، تضمنه المجلد الرابع من أعماله الكاملة عام 1997 .
8- أعمال شعرية عن الوطن و المنفي ديوان كتبه فيما بين 1959 و 1963 و لم ينشر .
9- رسائل إلي صلاح عبد الصبور كتبها في موسكو بين 1959 و 1963 و لم تنشر .
10- عن الإنسان الطيب -ديوان كتبه في موسكو فيما بين 1959 و 1963 و لم ينشر .
إضافة إلى العديد من المسرحيات الشعرية الرائعة والتى من أهمها:
منين أجيب ناس - ياسين وبهية - ملك الشحاتين - الذباب الأزرق - الحكم قبل المداولة وغيرها.

والآن أدعوكم لتستمتعوا معى بهذه القصيدة الرائعة وهى بعنوان (الحذاء) إقرأ وتمتع وتعرف على الموهبة العبقرية:

أنـا ابن الشـــقاء .. ربيب (الزريبــة و المصطبــة)
وفى قـريتى كلهم أشـــقياء
وفى قـريتى (عمدة) كالاله
يحيط بأعناقنــا كالقــدر
بأرزاقنـــا ..بما تحتنــا من حقول حبــالي يـلدن الحيــاة
وذاك المســاء
أتانـا الخفيـر و نـادى أبي
بأمر الالـه ! .. ولبى أبي
وأبهجنى أن يقــال الالـه تنـازل حتى ليدعـو أبى !
تبعت خطــاه بخطو الأوز فخورا أتيــه من الكبريــاء
أليس كليم الالــه أبي
كموسى .. وان لم يجئـه الخفــير .. وان لم يكن مثــله بالنبي
وما الفرق ؟ .. لا فرق عند الصبى !
وبينــا أسير وألقى الصغار أقول " اسمعو ا .. أبى يا عيــال دعــاه الالــه " !
وتنطـق أعينهم بالحســد
وقصر هنــالك فوق العيون ذهبنـا اليه
- يقولون .. فى مأتم شــيدوه
و من دم آبائنا والجدود وأشــلائهم
فموت يطــوف بـكل الرءوس .. وذعر يخيم فــوق المقــل
وخيــل تدوس على الزاحفــين .. وتزرع أرجلهــا فى الجثت
وجداتنــا فى ليـالى الشــتاء
تحدثننا عن ســنين عجــاف
عن الآكلين لحـوم الكلاب .. ولحم الحمير .. ولحم القطط
عن الوائـــدين هناك العيــال .. من اليــأس .. و الكفر والمســغبة
" ويوسف أين ؟ " .. ومات الرجاء .. وضــل الدعــاء طريق الســماء
و قــام هنــالك قصر الالــه
يــكاد ينــام على قـريتي .. - ويــكتم كالطود أنفاســها
ذهبنــا اليــه
فلما وصــلنا .. أردت الدخول ..
فمد الخفــير يدا من حـديد .. وألصقنى عند باب الرواق
وقفت أزف أبى بالنظــر
فألقـى الســـلام .. ولم يأخذ الجالسـون الســلام ! !
رأيت .. أأنسى ؟
رأيت الاله يقوم فيخلع ذاك الحـذاء .. وينهــال كالســيل فوق أبى ! !
أهـــذا .. أبى ؟
وكم كنت أختــال بين الصغــار .. بأن أبى فــارع " كالملك " !
أيغدو ليعنى بهــذا القصر ؟ !
وكم كنت أخشــاه فى حبيـه .. وأخشى اذا قـام أن أقعـدا
وأخشى اذا نـام أن أهمســا
وأمى تصب على قدميــه بابريقهــا .. وتمســح رجليــه عند المســاء
وتلثم كفيــه من حبهــا .. وتنفض نعليــه فى صمتهــا
وتخشى علــيه نســيم الربيــع !
أهـــذا .. أبى ؟
ونحن العيــال .. لنا عــادة .. نقول اذا أعجزتنا الأمور " أبى يستطيع ! "
فيصعد للنخـلة العـاليـة .. ويخـدش بالظفر وجــه السـما
ويغلب بالكف عزم الأســد .. ويصنع ما شــاء من معجزات !
أهـــذا .. أبى ؟!
يســام كأن لم يكن بالرجــل
وعـدت أســير على أضــلعي .. على أدمعى .. وأبث الجــدر
" لمـاذا .. لمـاذا ؟ "
أهلت الســؤال على أميــه .. وأمطرت فى حجرهــا دمعيــه
ولكنهــا اجهشــت باكـيه
" لمـاذا أبى ؟ "
و كان أبى صــامتا فى ذهول .. يعــلق عينيــه بالزاويـة
وجـدى الضــرير .. قعيـد الحصــير
تحسسنى و تولى الجـواب :
" بنى .. كذا يفعل الأغنيــاء بكل القرى " !
كــرهت الالــه ..
وأصبح كل اله لدى بغيض الصعر
تعلمت من بومهــا ثــورتي
ورحت أســير مع القـافلة
على دربهــا المدلهم الطــويل
لنلقـى الصــباح
لنلقـى الصــباح !


ما أروعها فى التعبير عن الطغيان والظلم وما ينتجه من رغبة محمومة فى الانتقام والقصاص، هل أعجبتكم ، إذا لنختم موضوعنا بهذا المقطع من قصيدة (لزوم ما يلزم) وأترككم مع هذه المتعة الخالصة:

قد آن ياكيخوت للقلب الجريح
أن يستريح ،
فاحفر هنا قبراً ونم
وانقش على الصخر الأصم :
" يا نابشا قبرى حنانك ، ها هنا قلبٌ ينام ،
لا فرق من عامٍ ينامُ وألف عام ،
هذى العظام حصاد أيامى فرفقاً بالعظام .
أنا لست أُحسب بين فرسان الزمان
إن عد فرسان الزمان
لكن قلبى كان دوماً قلب فارس
كره المنافق والجبان
مقدار ما عشق الحقيقة .
قولوا " لدولسين " الجميلة (1) ..
" أَخْطَابَ (2) " .. قريتى الحبيبة :
" هو لم يمت بطلاً ولكن مات كالفرسان بحثاً عن بطولة ..
لم يلق فى طول الطريق سوى اللصوص ،
حتى الذين ينددون كما الضمائر باللصوص ..
فرسان هذا العصر هم بعض اللصوص ! " .


هوامش: (1) دولسين الجميلة هى حبيبة دون كيخوته فى الرواية الشهيرة، (2) أخطاب هى قرية الشاعر.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
قربت أموت

بانده عليكى بأعلى صوت

دفينى بحنانك لاموت

بانده ولا بيجينى صوت

ما تردى يا امه بنظره حتى من عنيكى

د. فـرغلى هــارون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://social.subject-line.com
 
هل سمعتم عن نجيب سرور ؟؟!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
إنســـانيــات .. نحـو عـلم اجـتماعى نـقدى :: 
منتدى الخدمات العامة لجميع الباحثين
 :: 
قضــــايا ومنــاقـشــــات فى كل المجالات
-
انتقل الى: